التعليم الثانوي

للشباب بين 16 و20 عاماً.

يمكن للشباب الذين أكملوا المدرسة الاساسية أن يواصلوا دراستهم في المدارس الثانوية والتي هي طوعية ومجانية. تتكون المدرسة الثانوية بشكل رئيسي من البرنامج الدراسي الوطني والبرنامج التمهيدي. بالنسبة للشباب الذين يعانون اضطراب النمو الادراكي (العقلي)، فهناك مدرسة ثانوية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة والذي هوّ تأهيل لمدة اربع سنوات.

Illustrerar gymnasieskola

أنّ المدارس الثانوية مخصصة لمن هُم بين سنّ 16 و 20 عاماً. ويمكن للطالب أن يبدأ المدرسة الثانوية في موعد أقصاه السنة التي يبلغ فيه 20 عاماً. بعد بلوغ سنّ 20 عاماً توجد امكانية الدراسة في تعليم الكبار. أنّ المدرسة الثانوية طوعية ومجانية.

تتمثل المهمة الرئيسية للمدرسة الثانوية في نقل المعرفة وتهيئة الظروف للطلاب لاكتساب المعرفة وتطويرها. يهدف التعليم إلى تعزيز تطوّر الطلاب إلى أشخاص يشعرون بالمسؤولية ويشاركون بنشاط في الحياة المهنية والمجتمعية وتطويرها.

يمكن تنظيم المدارس الثانوية بأشكال مختلفة

هنالك مدارس ثانوية بلدية وأهلية وأخرى تابعة لمجالس المحافظات المنتخبة. أنّ جميع المدارس مُلزَمة باتباع التعليم المدرسي، في امور من بينها محتوى التأهيل وتقدير الدرجات (العلامات) المدرسية.

لكلّ مدرسة ثانوية امكانية أن يكون لديها صورتها المميزة الخاصة بها، مثل صفوف اللغة الانجليزية، أو صفوف دراسة الثقافة والرياضة.

المدارس الأهلية (المستقلة) مفتوحة للجميع ويجب أن يتوافق التدريس مع ذلك الذي يُقدَّم في المدارس البلدية. المدارس المستقلة لها جهة مسؤولة (مالك) عنها آخر غير البلدية.

البرامج الدراسية الوطنية

هنالك ما مجموعه 18 برنامجاً وطنياً، من بينها ستة تحضيرية للمرحلة الجامعية و 12 برنامجاً مهنياً. تبلغ مدّة الدراسة في كل برنامج ثلاث سنوات.

على كل طالب في البرامج التحضيرية للمرحلة الجامعية إعداد مشروع دراسي ثانوي يُبيّنُ أنّ الطالب مهيأ للدراسة في الكليات الجامعية العليا والجامعات.

تحتوي كافة البرامج المهنية على الأقلّ على 15 اسبوعاً من التعلّم الذي يجري في موقع عمل حيث يتّم التأهيل في موقع العمل. كما يمكن أيضاً تنفيذ برنامج مهني على شكل تأهيل ثانوي بواسطة التدريب المهني التعليمي (التلمذة المهنية)، حيث يتّم نصف التأهيل في موقع عمل. على جميع الطلاب في البرامج المهنية إنجاز مشروع عمل للمرحلة الثانوية يُبيّن أن الطالب مستعد للعمل في المجال الذي أعدّه التأهيل لخوض غماره.

بالنسبة لأولئك الذين ليسوا مؤهلين لبرنامج وطني، هناك أربعة برامج تمهيدية. إذ أنها توفر الفرصة للالتحاق فيما بعد بالبرنامج الوطني للمدرسة الثانوية أو في الحياة العملية.

البرامج التمهيدية

البرامج التمهيدية متاحة لأولئك الذين ليس لديهم تأهيلاً يخوّلهم الالتحاق بالبرامج الوطنية في المدارس الثانوية. يعتمد البرنامج الذي يمكن للطالب الالتحاق به، من بين أشياء أخرى، على أهدافه الخاصة التي يرغب الحصول عليها من تأهيله في البرنامج. وهنالك بديل في حال لم يكن الطالب مؤهلاً للالتحاق ببرنامج تمهيدي وهو الدوام لما يقرُب من عامين آخرين في المدرسة الابتدائية للحصول على المؤهل اللازم. يجب أن يمنح البرنامج التمهيدي الأشخاص غير المؤهلين لدخول برنامج وطني فرصةً لأن يلتحقوا بمثل هكذا البرنامج أو أن يؤدي إلى الحصول على عمل.

يجب أن يتبع التأهيل في برنامج تمهيدي خطة للتدريب تحتوي على الغرض وطول مدّة الدراسة والمحتوى الرئيسي. يجب أيضًا وضع خطة دراسة فردية لكل طالب. يجب اعدادها وفقًا لأهدافك من تأهيلك واحتياجاتك واهتماماتك.

ابتداءً من خريف عام 2019 ، هناك أربعة برامج تمهيدية مختلفة: اختيار مُوّجَه نحو برنامج معيّن، والتمهيد المهني، والبديل الفردي، وبرنامج تمهيدي للغّة. لا يمنح أيّ من هذه البرامج شهادة، لكنّ الفكرة هي أنها سوف تؤدي إلى برنامج وطني آخر أو الى العمل.

يجري التعليم بدوام كامل ويتم تحديد محتوى التعليم في خطة دراسة فردية. من 1 تموز/ يوليو 2019، يجب أن توّضح خطة الدراسة الفردية الغرض من التعليم ومحتواه الرئيسي وطولّ المدّة التي يستغرقها. هذا وتؤثر أهداف الطالب المرتجاة من هذا التأهيل على شكل خطة الدراسة الفردية. يحصل الطالب الذي يُكمل برنامج تمهيدي على شهادة الثانوية العامة.

للحصول على مساعدة في معرفة أي برنامج هو الأفضل بالنسبة لك، يمكنك التحدث إلى المرشد الدراسي والمهني في مدرستك.

البرامج التمهيدية الأربعة المختلفةDe fyra introduktionsprogrammen

Illustrerar väljaskola

الاختيار المُوّجَه نحو برنامج معيّن

الاختيار الموّجه نحو برنامج معين مُتاحٌ لمن يرغب بالحصول على تأهيل ذو توّجه نحو برنامج وطني مُعيَّن، ولكي يتّم بأسرع ما يمكن القبول في برنامج وطني. هذا ويمكن للبرنامج الوطني أن يكون موّجهاً نحو برنامج مهني أو برنامج تحضيري للمرحلة الجامعية على حدّ سواء.

أنّ البلدية التي يقطنها الطالب مسؤولة عن توفير هذا البرنامج لجميع الطلاب المؤهلين لدراسة الاختيار الموّجه نحو برنامج معين.

يكون المرء مؤهلًا اذا كان حائزًا على:

  • درجة النجاح في اللغة السويدية أو السويدية كلغة ثانية،
  • الرياضيات واللغة الانجليزية اضافة الى ثلاث مواد دراسية أخرى أو
  • درجة النجاح في اللغة السويدية أو السويدية كلغة ثانية،
  • الرياضيات واللغة الانجليزية اضافة الى أربع مواد دراسية أخرى.

التمهيد المهني

التأهيل المهني مُخصّص للتلاميذ الذين يرغبون بدراسة تأهيل ذي توجّه مهني، ولكنهم يفتقدون الى درجات النجاح المدرسية المطلوبة للالتحاق ببرنامج مهني. قد يحتوي التمهيد المهني على تأهيل يُمّكن التلاميذ من الحصول على عمل أو لغرض التقديم على برنامج مهنيّ. إذ أنه من الممكن أن يحتوي على مواد من مرحلة المدرسة الأساسية التي لمّ يحصل فيها التلميذ على درجة النجاح، أو دورات دراسية من برمج مهنية، أو التعلّم في موقع العمل ( arbetsplatsförlagt lärande (apl)) أو التدريب العملي وجهود أخرى يحتاجها التلميذ لتطوير معارفه. بعد إنهاء هذا التأهيل يمكن للتلميذ البحث عن عمل أو الاستمرار في دراسة برنامج مهني.

خيار فردي

أنّ الخيار الفردي متاح لمن يرغب بالحصول على تأهيل لكي يكون قادراً على ايجاد عمل أو للاستمرار بالدراسة في المرحلة الثانوية أو أيّ تأهيل آخر. أو كان التلميذ يفتقد الى درجات النجاح المدرسية المطلوبة للالتحاق ببرنامج دراسي وطني.

تمهيد ( مدخَل) الى اللغة

Illustrerar introduktionprogrammen

التمهدي لتعلّم اللغة مخصص للوافدين حديثاً الى السويد ويفتقدون الى درجات النجاح المطلوبة للالتحاق ببرنامج وطني ويحتاجون الى تأهيل في اللغة السويدية. يركّز التأهيل على اللغة السويدية يتمكن التلاميذ من الأستمرار بالدراسة في برنامج تأهيلي أو برنامج وطني أو في تأهيل الكبار أو في مهنة. يتّم إعداد التأهيل وتكييفه طبقاً لخبرات التلاميذ، ومعارفهم وكذلك ليلائم أهداف التأهيل.

سوف يحتوي التأهيل على تعليم اللغة السويدية ومواد أخرى من المدرسة الأساسية، ودورات دراسية من برامج وطنية وجهود أخرى يجتاجها التلميذ بتطوير معارفه. بعد إنهاء هذا التأهيل يمكن للتلميذ الاستمرار في الدراسة في المرحلة الثانوية أو في تأهيل آخر.

التقييم والتعلّم في المدرسة الثانوية

يحصل التلاميذ في المدرسة على معلومات مستمرة عّما تَعلمَهُ / تَعلَمَتهُ مقارنة بأهداف التدريس.

يمكن للمعلّم ، أو التلميذ نفسه والتلاميذ الآخرين، تقديم ملاحظات تساعد على دفع التلاميذ خطوات إلى الأمام في تعلّمهم. كما يُناقش المعلم والتلميذ أيضًا ما ينبغي على التلميذ القيام به للتقدم في دراسته انطلاقاً من تقييم ما يحتاجه التلميذ وما يعرفه بالفعل. من المهم أن يفهم التلميذ نفسه تعلّمه الخاص واحتياجاته / احتياجاتها للتطوّر.

محادثات التطوّير في المدرسة الثانوية

يجب أن يجتمع التلميذ والمعلم ووليّ أمر التلميذ مرة واحدة على الأقل كل فصل دراسي لمراجعة الاداء المدرسي وما اذا كان التلميذ يشعر بالاندماج في الجوّ المدرسي. وهذا ما يسمى محادثة التطوير. يجب أن تقدّم المحادثة صورة شاملة لتطوّر معارف التلميذ وتطوّره الاجتماعي.

خلال المحادثة ، يتم تناول موضوع كيف يمكن للمدرسة دعم وتحفيز وتطوير التلميذ. هذا وتمنح المحادثة التلميذَ ووليّ أمره فرصة للتأثير وتحمّل مسؤولية سير التعليم المدرسي. ويتّم هنا تناول مواضيع من بينها الحاجات المحتملة للتكيّفات الاضافية والدعم الخاصّ.

العلامات المدرسية وتقديرها في المدرسة الثانوية

يتّم في المدرسة الثانوية تقدير الدرجات (العلامات) المدرسية بعد نهاية كل دورة دراسية. ويوجد في كلّ دورة دراسية شروط لمستوى المعرفة تذكر ما يجب على التلميذ تحقيقه. يتّم وضع الدرجات في نهاية كل دورة دراسية وأيضاً على مشروع الدراسة الثانوية الذي يُعدّه التلاميذ.

في البرامج التمهيدية يضع المعلّم الدرجات (العلامات) المدرسية بعد نهاية كلّ دورة دراسية أو المواد الدراسية للمدرسة الاساسية.

يحتوي سُلَّم الدرجات (العلامات) المدرسية على ست مستويات تبدأ من A الى F. المستويات من A الى E هي مستويات النجاح وتعني F الرسوب في تلك المادة الدراسية أيّ عدم الحصول على درجة النجاح. بعد الحصول على درجات (علامات) دراسية في جميع الدورات الدراسية ومشروع العمل في المدرسة الثانوية يحصل التلميذ على الدرجات (العلامات) الدراسية. كما يتمّ وضع شَرْطة ضمن الدرجات في حال كان للتلميذ مرّات غياب متكّررة وكثيرة حتى أن المعلّم/ة لا يستطع وضع درجة لتلك المادة الدراسية.

المدارس الثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي

تبلغ مُدّة التأهيل في المدرسة الثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي أربع سنوات وهيّ مُخصصة للأشخاص بين 16 و 20 عاماً ويعانون من اضطراب النمو الادراكي/ انخفاض القدرات الذهنية أو اصابة دماغية مكتسبة. يتم تكييف المدرسة الثانوية لذوي لظروف واحتياجات كل تلميذ. ويجب أن يزود التأهيل المدرسي التلاميذ بالمعرفة ويساهم في تطورهم والمجتمع الاجتماعي ويوفر أساسًا جيدًا للمشاركة الفعالة في المجتمع.

Dekorationsbild gymnasiesärskolan

البرامج الوطنية والفردية

هناك تسعة برامج وطنية في المدرسة الثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي. جميع هذه البرامج تحضيرية مهنية الغرض منها تهيئة التلاميذ لخوض حياة العمل. برنامج للنشاطات الجمالية وبرنامج للمجتمع، والطبيعة واللغة تحضّر التلاميذ أيضاً للاستمرار في الدراسة في مثلاً كلية جامعية (مدرسة عليا). أنّ البرامج الوطنية في المقام الأول تحضيرية مهنية. ويمكن أيضاً أن يتّم تطبيق البرنامج كتأهيل دراسي بالتمرّس (التلمذة على يد استاذ في صنعة)، حيث تتّم نصف مدّة التأهيل على الأقل في مكان عمل أو أكثر من ذلك.

كما يجب أن يُنجز جميع التلاميذ المشروع العملي الخاص بالمرحلة الثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي؛ حيث يُبيّن التلميذ أنه/أنها يمكنه/ها انجاز مهام العمل العادية ضمن المجال المهني للبرنامج الدراسي.

أما البرامج الفردية فهيّ مخصصة للتلاميذ غير القادرين على متابعة التدريس في برنامج وطني. يستمر كل برنامج لأربع سنوات ويشتمل على مجالات مواد دراسية.

هذا ويُمكن أن يكون التدريب العملي أيضاً مشمولاً في البرامج الفردية.

طلب الدراسة في برنامج دراسي في مدرسة ثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي

يتّم تقديم طلب القبول في برنامج وطني أو فردي في المدرسة الثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي الى البلدية المحلية التي ستقوم بدراسة الطلب واتخاذ قرار حول القبول.

التقييم والتعلّم في المدرسة الثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي

يحصل التلاميذ في المدرسة على معلومات مستمرة عّما تَعلمَهُ / تَعلَمَتهُ مقارنة بأهداف التدريس.

يمكن للمعلّم ، أو التلميذ نفسه والتلاميذ الآخرين، تقديم ملاحظات تساعد على دفع التلاميذ خطوات إلى الأمام في تعلّمهم. كما يُناقش المعلم والتلميذ أيضًا ما ينبغي على التلميذ القيام به للتقدم في دراسته انطلاقاً من تقييم ما يحتاجه التلميذ وما يعرفه بالفعل. من المهم أن يفهم التلميذ نفسه تعلّمه الخاص واحتياجاته / احتياجاتها للتطوّر.

محادثات التطوّير في المدرسة الثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي

يجب أن يجتمع التلميذ والمعلم ووليّ أمر التلميذ مرة واحدة على الأقل كل فصل دراسي لمراجعة الاداء المدرسي وما اذا كان التلميذ يشعر بالاندماج في الجوّ المدرسي. وهذا ما يسمى محادثة التطوير. يجب أن تقدّم المحادثة صورة شاملة لتطوّر معارف التلميذ وتطوّره الاجتماعي.

خلال المحادثة ، يتم تناول موضوع كيف يمكن للمدرسة دعم وتحفيز وتطوير التلميذ. هذا وتمنح المحادثة التلميذَ ووليّ أمره فرصة للتأثير وتحمّل مسؤولية سير التعليم المدرسي. ويتّم هنا تناول مواضيع من بينها الحاجات المحتملة للتكيّفات الاضافية والدعم الخاصّ.

العلامات المدرسية وتقديرها في المدرسة الثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي

يحصل تلاميذ البرامج الوطنية تقدير الدرجات (العلامات) المدرسية بعد نهاية كل دورة دراسية. ويوجد في كلّ دورة دراسية شروط لمستوى المعرفة توّضح ما يجب على التلميذ تحقيقه. يجب أن يحصل التلاميذ الذي درسوا في برنامج وطني أو برنامج فردي بعد انهائهم دراستهم الثانوية على شهادة التخرّج من المدرسة الثانوية للمصابين باضطراب النموّ الادراكي.

الدرجات الدراسية المُقررّة تُستخد العلامات A الى E. و العلامة A هي أعلى الدرجات و E هيّ الدرجة الأدنى. لا يتّم وضع درجات (علامات) للتلاميذ الذين يدرسون في البرامج الوطنية، ولكن يتّم تقييم المعارف الخاصة بكل تلميذ استناداً لمستويات المتطلبات المقررّة.

هل توّد معرفة المزيد؟

لطفاً اتصل بالمرشد الدراسي والمهني في مدرستك لطلب المشورة وللحصول على معلومات أوسع عن البرنامج الذي قد يكون مناسباً لك.

Senast uppdaterad 28 maj 2020